الكولاجين للبشرة

الكولاجين للبشرة مهم جدا كي تحتفظ بشبابها وصحتها. الكولاجين عبارة عن بروتين مهم للجلد من أجل الحفاظ على المرونة والرونق. يبدأ إنتاج الجسم للكولاجين بالتباطأ تدريجيا مع التقدم في السن، مما يؤدي إلى اصابة الجلد بالجفاف وفقدان السماكة حيث يصبح رقيقا ومترهلا.

 

تعزيز إنتاج الكولاجين

تعزيز إنتاج الكولاجين يمكن أن يزيد من مرونة بشرتك، مما يساعد على تقليل التجاعيد وكذلك الخطوط الدقيقة. يرى خبراء التجميل أهمية الكولاجين للبشرة بالحصول عليه طبيعيا أو من خلال الطرق الأخرى والتي سنتكلم عنها في هذا المقال.

 

كولاجين البشرة

الحفاظ على صحة الجلد تبدأ في عمر مبكرلضمان احتفاظ البشرة بالمقومات التي تجعلها بشرة صحية خالية من العيوب. ولكن في أحيان كثيرة لايكون الكولاجين متوفرا بالجسم على النحو المطلوب نظرا للعادات اليومية الخاطئة أو اصابة الجسم باحد الأمراض  تدهور الكولاجين أيضا مع عدد من المضاعفات الصحية الأخرى، بما في ذلك مشاكل في الجهاز التنفسي، وصلابة المفاصل وفقدان الأسنان. لحسن الحظ، يمكن تعزيز إنتاج الكولاجين مع تغيير نمط الحياة. وقد يكون نقصان كولاجين البشرة عائدا للجانب النفسي أيضا . هنا يجب التنويه الى ضرورة  تدعيم الكولاجين للبشرة عن طريق مكملات الكولاجين المتوفرة طبيعيا أو المتوفرة كأقراص وكمكملات غذائية سائلة أوعلى أشكال حقن.

 

زيادة الكولاجين في الوجه

كما ذكرنا فان الكولاجين للبشرة مهم لاضفاء المرونة والسماكة عليها. اذا لم يتم توفيره بالشكل الجيد في الجسم فاننا نلجأ للحصول عليه من الطبيعة أوعن طريق المركبات الصناعية والتي تحتوي على الجلوكوز امين وغيرها من المركبات الصديقة للجلد، مثل الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة. وللحصول على أقصى فائدة، فانك تحتاج إلى تناولها بانتظام لمدة 6 أسابيع على الأقل، ووفقا للتجارب السريرية، فإنها سوف تحسن من مرونة بشرتك وتعمل على تغذيتها يقدم مرونة للبشرة التي تساعد في شد البشرة وجعلها تبدو شبابية.

 

كريم الكولاجين

الكولاجين للبشرة هو متاحا على شكل الكريمات والمواد الهلامية. بعض الكريمات التي تستخدم لترطيب البشرة والتي يمكن تطبيقها مباشرة على الجلد تحتوي على الكولاجين للبشرة. استخدام الكولاجين كعلاج موضعي للبشرة مثير للجدل، كما يعتقد بعض خبراء العناية بالبشرة وذلك لأن جزيئات الكولاجين كبيرة جدا مما يصعب عملية اختراقها للجلد. ومع ذلك، يدعي عدد من الخبراء أن كريمات الكولاجين للبشرة مفيدة لتعبئة الخطوط الدقيقة والتجاعيد لأنها تعمل على اغلاق الثغرات، بمثابة حشو التجاعيد. من هذه الكريمات التي تحتوي على الكولاجين للبشرة :

  • كولاجين ماسون وهو كريم موثوق به وبأسعار معقولة يحتوي على الكولاجين النقي 100٪ يدعم البشرة لمظهر شبابي.
  • من هذه المنتجات التي تحتوي على الكولاجين للبشرة نذكر سانار ناتورال يعمل على تحسين مرونة البشرة.
  • كولاجين ادفانسد فومولا وغير ذلك الكثير. بالإضافة إلى الكولاجين، فان أغلب هذه المركبات يحتوي على فيتامين اي وفيتامين ج وكلاهما يشجع الخلايا على إنتاج الكولاجين بانفسهم.
  • كريم ريتينول الكريم المضاد للتجاعيد يحتوي على المصل المحتوي على القوة السريرية الريتينول هو أمر رائع لبشرتك. الريتينول يشجع على إنتاج الكولاجين الجديد، وحمض الهيالورونيك يبقي البشرة رطبة، لينة وناعمة. تحتوي الصيغة أيضا على فيتامين E، والشاي الأخضر، هيزل الساحرة، زيت الجوجوبا، وغيرها من المكونات القوية المضادة للشيخوخة.

 

الجراحة لتحفيز الكولاجين للبشرة

بالإضافة إلى الطرق المذكورة أعلاه، هناك العديد من الخيارات الجراحية المتاحة التي تعمل على تعزيز إنتاج الكولاجين. ومع ذلك  يجب اخذ الحذر عند اجراء هذه العمليات نظرا للآثار الجانبية المحتملة.

 

علاقة فيتامين سي بالكولاجين

فيتامين سي هو مضاد للأكسدة اللازمة لإنتاج الكولاجين للبشرة. انخفاض مستويات فيتامين سي يقلل من قدرة الجسم على تجديد مخازن الكولاجين. فيتامين سي يساعد أيضا على تحييد الجذور الحرة الضارة في الجسم التي يمكن أن تضر بخلايا الجلد، والحد من الكولاجين وتعمل على شيخوخة الجلد. فيتامين سي هو فيتامين قابل للذوبان في الماء، ويطرد في البول، لذلك الاستهلاك اليومي منه أمر ضروري للحفاظ على إصلاح الجلد. ويمكن تحقيق ذلك عن طريق تناول الفواكه والخضراوات الطازجة (وخاصة الحمضيات والفلفل والخضراوات الخضراء الداكنة) أو عن طريق أخذ المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين سي.

 

الليزر لانتاج الكولاجين للبشرة

يشمل العلاج بالضوء الأحمر جهازا خاصا يستخدم الأشعة الحمراء والأشعة تحت الحمراء لتعزيز إنتاج الكولاجين وتحفيز قدرات الشفاء الطبيعية للجلد. لا تزال الدراسات تجري في فعالية هذا النوع من العلاج، ولكن المؤشرات المبكرة أظهرت أنها فعالة في شفاء الجلد وتعمل على المساعدة على تنشيط وتحفيزالجلد لانتاج الكولاجين للبشرة.

 

الكولاجين للبشرة الطبيعي

  • تناول هلام الصبار الملكي في النظام الغذائي يحسن مظهرالمظهر والخطوط الدقيقة عن طريق تحفيز إنتاج الكولاجين للبشرة وتعزيز صحة الجلد.
  • وجدت الدراسات المنشورة في مجلة الروماتيزم أن زيت الأفوكادو يزيد بشكل كبير من إنتاج الكولاجين من النوع الثاني.
  • شرب الشاي الأخضر أيضا يعمل على اصلاح تلف الجلد، وخاصة الكولاجين الضار الناجم عن الشمس.
  • من المهم أيضا العناية بصحة البشرة مع اتباع نظام غذائي صحي مع المحافظة على ترطيبها للحفاظ على المرونة والنضارة لسنوات عديدة قادمة وضمان انتاج كميات كافية من الكولاجين للبشرة.
  • الحصول على النوم الصحي يساعد بشرتك كي تبدو جديدة ونابضة بالحياة. جسمك يجدد خلاياه في الليل مما يعمل على انتاج المزيد من الكولاجين للبشرة.
  • تعرض الجلد لأشعة الشمس المباشرة لفترات طويلة من الزمن وما يسببه ذلك من تلف للجلد كما أنه يزيد من خطر الإصابة بسرطان الجلد. احمي بشرتك من أشعة الشمس الضارة من خلال ارتداء الكريمات الواقية والقبعة والملابس الفضفاضة.
  • استهلاك فيتامين (أ) وهو واحد من أهم الفيتامينات للبشرة. تهدف إلى تضمين الكثير من الأطعمة الغنية بالفيتامين A في نظامك الغذائي. الجزر والبطاطا الحلوة والشمام البطيخ والسبانخ كلها مصادر جيدة.
  • التدخين ليس فقط سيئا لرئتيك، فهو يضر بشرتك بشكل كبير جدا، وخاصة تحت عينيك.
  • تناول التوت والتوت البري تحتوي جميعها على كميات من مضادات الأكسدة والمغذيات النباتية المهمة لصحة البشرة. إضافتها إلى اللبن او سلطة الفواكه أو العصائر، أو مجرد أكلهم كوجبة خفيفة مغذية.
  • الإفراط في تطهير بشرتك يمكن أن يستنزف الزيوت الطبيعية، وتركها لتجفكذلك يؤذي بالبشرة. اختيار المطهرات التي تحتوي على المكونات الطبيعية او القليل من المكونات العضوية لإعطاء بشرتك أفضل نتيجة.
  • شرب الكثير من الماء وهذا سوف يبقي بشرتك نضرة ورطبة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالسكريات مثل الكعك والبسكويت والآيس كريم يسبب ضررا كبيرا لطبقات البشرة تضر الخلايا وتسرع شيخوختها.
  • تناول الشاي الأخضرالذي يحتوي على الكثير من المواد المضادة للاكسدة التي تعمل على حماية خلايا الجلد من الضرر والشيخوخة.
  • شرب الكثير من القهوة يجفف الجلد، وذلك بسبب خصائص مدرة للبول. ويمكن أيضا أن تتداخل مع إنتاج بشرتك الطبيعية من الزيوت الواقية.

 

عندما يعجز الجسم عن انتاج الكولاجين للبشرة بالقدر المطلوب الأمر الذي يؤدي إلى جفاف الجلد وزحف التجاعيد مما يسبب شيخوخة الجلد. لذلك نشدد على العناية بالبشرة وعدم اهمالها كي تحتفظ برونقها لسنوات أكثر.