الرئيسية > أمراض وحالات > الطفح الجلدي

الطفح الجلدي

الطفح الجلدي من الأمراض الجلدية التي تصيب الكبار والصغار وهو عبارة عن تغير في شكل ولون الجلد مع اختلاف الملمس مثل الحبوب والبقع، يكون منتشراً في جزء أو في عدة أجزاء متقاربة أو متباعدة وقد يصاحبه حكة أو هيجان أو ظهور تورم في منطقة معينة من الجسم أو الجسم كله لذلك يكون الطفح الجلدي مصطلح يشمل على أي تغير على الجلد. جميع الأشخاص معرضون للطفح الجلدي في أي مرحلة عمرية حيث أن الجلد هو خط الدفاع الأول ومن هذه المراحل مرحلة الطفولة حيث يكون الأطفال معرضون لأى بكتيريا، فطريات، طفيليات، فيروسات أو عدوى من أطفال أخرين حيث أن بعض أنواع الطفح الجلدي تكون معدية وتنتقل باللمس فيجب على الشخص أو أي شخص قريب من الشخص المصاب أن يتجنب لمس أي طفح جلدي فقد يعرض الشخص نفسه باقي أجزاء جسمه بالإصابة. في بعض الأحيان يكون الطفح الجلدي وراثي ينتقل بالجينات من الآباء إلى الأبناء لذلك عند ظهور أي طفح جلدي يرجى مراجعة تاريخ العائلة المرضى أو نتيجة سحب عينة الدم أو أسباب كثرة أدت إلى ظهوره سوف تتعرف عليها في السطور القادمة.

أسباب الطفح الجلدي

يحدث الطفح الجلدي كـ ردة فعل من الجسم تجاه أي مادة غريبة تلامس الجلد مما ينتج عنه حبوب أو تغير في لون الجلد أو تورم الجلد ومن هذه الأسباب:

  • قلة السوائل التي تدخل الجسم
  • حساسية الأطفال من الحفاظات
  • الجراثيم التي تنتقل إلى الأشخاص
  • استخدام الكريمات أو مستحضرات التجميل منتهية الصلاحية
  • تطاير الحشرات والبكتيريا الصغيرة أثناء اختلاف الفصول
  • أعراض جانبية لبعض الأدوية الطبية
  • استعمال المناديل المبللة العطرية للأطفال
  • لدغت الحشرات المختلفة مثل النحل أو الناموس خصوصاً في فترة الصيف
  • الفيروسات المعدية وتنتقل من طفل إلى أخر
  • يؤدى جفاف البشرة الحاد إلى ظهور طفح جلدي
  • كثرة الصودا الملامسة للجلد من المنظفات الصناعية أو غسل الجلد بالصابون أكثر من الازم
  • التعامل مع المواد الكيمائية مثل المبيدات الحشرية
  • تغيرات البيئة والظروف المناخية أو التقدم في السن
  • حساسية الجلد تجاه بعض الأقمشة
  • تناول الزيت المهدرج والمواد الحافظة في الأطعمة
  • في فصل الربيع يكون الجلد أكثر هيجان نتيجة لتلامس الجلد بعض حبوب لقاح الأزهار والنباتات
  • دلالة على بعض أمرض معينة تصيب الجسم مثل الجدري
  • احتكاك الجلد مع الملابس الضيقة وتفاعله مع العرق الزائد
  • الحساسية تجاه بعض الأطعمة والمشروبات: بعض الأشخاص لديهم حساسية تجاه أنواع معينة من الخضار أو الفاكهة أو الالبان أو تجاه المواد الحافظة الموجودة في الأطعمة المعلبة ولكن في الأغلب لا يلاحظون ذلك فإذا حدث طفح جلدي ورافقه صداع خفيف وحكة في الحلق فيرجى مراجعة ما تم تناوله قبل ساعتين أو ثلاثة ومع الوقت قد تتعرف تلقائياً على الأطعمة التي يتحسس منها جسمك.

أعراض الطفح الجلدي

تختلف وتتنوع أعراض الطفح الجلدي فتظهر على شكل:

  • تشقق في الجلد
  • ظهور الحبوب
  • جفاف في الجلد
  • احمرار في الجلد
  • تورم في الجلد
  • تقشر في الجلد
  • تورم مع نزول سوائل
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم
  • حدوث ضيق في التنفس في الطفح الجلدي المتربط بـ لدغة الحشرات

أشكال الطفح الجلدي

من أشكال الطفح الجلدي:

  • تصلب جزء من سطح الجلد وقطره حوالي نصف سنتيمتر مع وجود تقشر
  • ظهور بثور أو دمامل على منطقة معينة أو موزعه على الجسم
  • قد يكون تغير في لون الجلد إما بالاحمرار أو الاصفرار
  • تصلب جزء من سطح الجلد مع وجود سائل

علاج الطفح الجلدي

في البداية عليك تطهير المنطقة المصابة بمسحها بقطع الثلج أو غسلها بالماء الفاتر وتجفيها جيداً وتجنب عدم تعرضها لأي سوائل أو بكتيريا أو وضع أي كريمات عليها وابتعد عن أي طعام ملوث أو مكان ملوث حتى لا تسوء حالتك.

وصفات منزلية لعلاج الطفح الجلدي

بعض الوصفات المنزلية التي سوف تساعدك في تخفيف آلام الطفح الجلدي وقد تتحسن عليها دون الحاجة إلى طبيب.

بودرة التلك
عبارة عن بودرة لونها أبيض لها ملمس ناعم تستخدمها اغلب الأمهات مع الأطفال لتقليل الالتهابات لذلك تستطيع ترطيب وتخفيف أي طفح جلدي ببودرة التلك ولكن لا تفرط في استخدامها أكثر من الازم فقد تسد قنوات العرق.

خل التفاح
قم برش قليل من خل التفاع على المنطقة المصابة ثم دعكها بدون لمس باقي الجلد الغير مصاب حتى لا تنتقل أي عدوى حيث يساعد الخل على قتل البكتيريا ومقاومة الجراثيم في وقت سريع.

زيت اللافندر
يستخرج من نبات الخزامة وهو من الزيوت التي تفيد البشرة بشكل خاص، قم بوضع نقط من زيت اللافندر على المنطقة المصابة يخفف من حكة الجلد ويشعرك بالراحة.

الحليب المثلج
ضع قليل من الحليب في علبة صغيرة في الفريز حتى تتجمد ثم ضعها في كيس من البلاستك أو القماش ومررها على المكان المصاب بالطفح الجلدي فسوف يساعد الحليب المثلج على تخفيف احمرار أو تهيج أو حكة الجلد.

معجون دقيق الذرة

يساعد دقيق الذرة في علاج الفطريات الجلدية ما عليك سوى أن تحضر نصف كوب من الماء الفاتر ثم أضف له ملعقة كبيرة من دقيق الذرة مع الخلط الجيد حتى يمتزجوا ثم وزع المعجون على المكان المصاب واتركه على الجلد لمدة دقائق ثم بعد ذلك قم بشطفه بالماء.

زيت الزيتون

يستخلص من نبات الزيتون وهو أحد أهم الزيوت المفيدة للجسم والبشرة فزيت الزيتون مطهر فعال في حالات إصابة الجلد بالبكتيريا ما عليك سوى دهن المنطقة المصابة مع التدليك فسوف يساعد على تخفيف الحكة.

أوراق الشاي الأسود

أحضر ملعقة كبيرة من أوراق الشاي الأسود الناعم واتركها في قليل من الدافئ حتى تصبح رطبة ثم ضعها على الجلد لعدة دقائق حتى يتحسن الجلد المصاب.

محلول أزهار البابونج

أحد أهم الأزهار المفيدة للجلد لما لها من فوائد عظيمة، أحضر بعضًا من أزهار البابونج وضعها في كوب من الماء المغلي مع تغطية الكوب حتى لا تطاير أي زيوت لمدة خمس دقائق حتى يتغير لون الماء ثم قم بتصفية المحلول وعمل كمدات منه على المكان المصاب لمدة عشر دقائق.

نصائح لتجنب الطفح الجلدي

يكثر الطفح الجلدي في الصيف وأثناء تفير الفصول لذلك يجب أن تهتم بالنظافة الشخصية وتعتنى بجلدك باستمرار خصوصاً فصل الصيف ومن هذه النصائح:

  • منع تراكم العرق على الجلد وتنشيفه باستمرار حتى لا تنمو البكتيريا والفطريات
  • الاستحمام يومياً لتتخلص من العرق الزائد وأي بكتيريا ضارة
  • ارتداء الملابس الفضفاضة والقطنية ليكون ملمسها ناعم
  • عدم الجلوس في الأماكن الحارة أو القريبة من القمامة
  • ترطيب البشرة بالكريمات المناسبة
  • استخدام مناديل ورق ناعم للبشرة
  • تجنب الخروج وقت ازدهار الأشجار
  • تجنب لمس النباتات فقد تلدغك حشرة

وبذلك نكون قد تعرفنا على أسباب ظهور الطفح الجلدي وأهم الأعراض المصاحبة له وكيف يمكننا التعامل وتجنب الإصابة به وكيف تستطيع علاجه في المنزل وفى حالة أنك وجت عدم تحسن أو انتشار الطفح الجلدي في أكثر من منطقة في جسدك عليك الذهاب إلى الطبيب المختص في أسرع وقت.