الرئيسية > أمراض وحالات > الفتق عند الرجال
الفتق عند الرجال

الفتق عند الرجال

يحدث الفتق عندما يدفع العضو من خلال فتحة في العضلات أو الأنسجة التي تحافظ عليه في مكانه. على سبيل المثال، قد تقتحم الأمعاء منطقة ضعيفة في جدار البطن. الفتق الأكثر شيوعًا في البطن، لكن يمكن أن يظهر أيضًا في الفخذ العلوي وزر البطن ومناطق الفخذ.

معظم الفتق لا يهدد الحياة، لكنه لا يختفي من تلقاء نفسه. في بعض الأحيان قد يحتاج المريض إلى عملية جراحية لمنع المضاعفات الخطيرة المحتملة. انواع الفتق عند الرجال، وكل مايخص الفتق عند الرجال في هذا المقال.

أنواع الفتق الشائعة

1. الفتق الإربي

الفتق الإربي، هو أكثر أنواع الفتق شيوعًا. يشكل حوالي 70 في المئة، وفقا لمركز الفتق البريطاني (BHC).

يحدث هذه الفتق عندما تتحرك الأمعاء عبر بقعة ضعيفة أو تمزق في جدار البطن السفلي، وغالبًا ما تكون في القناة الإربية.

تم العثور على القناة الأربية في الفخذ. عند الرجال، وهي المنطقة التي ينتقل فيها الحبل المنوي من البطن إلى كيس الصفن.

هذا الحبل يحمل الخصيتين. عند النساء، تحتوي القناة الإربية على أربطة تساعد على تثبيت الرحم.

هذا النوع من الفتق شائع بين الرجال أكثر من النساء. وذلك لأن خصيتين الرجل تنحدر من خلال القناة الإربية بعد وقت قصير من الولادة، ومن المفترض أن تغلق القناة خلفهما بالكامل تقريبًا.

في بعض الأحيان، لا تغلق القناة بشكل صحيح وتترك منطقة ضعيفة عرضة للفتق.

2. فتق الحجاب الحاجز

يحدث فتق الحجاب الحاجز عندما يبرز جزء من المعدة من خلال الحجاب الحاجز في تجويف الصدر.

الحجاب الحاجز عبارة عن قطعة من العضلات تساعدك على التنفس عن طريق التقلص وجذب الهواء إلى الرئتين. يفصل الأعضاء في البطن عن الأعضاء الموجودة في صدرك.

هذا النوع من الفتق هو الأكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا.

إذا كان الطفل يعاني من هذه الحالة، فعادةً ما يكون سببها خلل خلقي في الولادة.

يؤدي فتق الحجاب الحاجز دائمًا إلى حدوث ارتداد معدي مريئي، وهو ما يحدث عندما تتسرب محتويات المعدة إلى الوراء إلى المريء، مما يؤدي إلى إحساس حارق.

3. الفتق السري

يمكن أن يحدث الفتق السري عند الأطفال والرضع دون سن 6 أشهر. يحدث هذا عندما تنتفخ الأمعاء من خلال جدار البطن بالقرب من البطن. قد تلاحظ انتفاخًا في بطن طفلك أو بالقرب منه، خاصةً عند البكاء.

الفتق السري هو النوع الوحيد الذي غالباً ما يختفي من تلقاء نفسه عندما تصبح عضلات جدار البطن أقوى، وعادة ما يكون عمر الطفل سنة واحدة. إذا لم يختفي الفتق بهذه النقطة، يمكن استخدام الجراحة لتصحيحها.

الفتق الجراحي

يمكن أن يحدث الفتق الجراحي بعد إجراء عملية جراحية في البطن. قد تضغط الأمعاء من خلال ندبة شق أو الأنسجة المحيطة ضعيفة.

ما الذي يسبب الفتق؟

سبب الفتق هو مزيج من ضعف العضلات والإجهاد. اعتمادًا على السبب، يمكن أن يتطور الفتق بسرعة أو لفترة طويلة من الزمن.

الأسباب الشائعة لضعف العضلات تشمل:

  • فشل جدار البطن في الإغلاق بشكل صحيح في الرحم، وهو عيب خلقي
  • العمر
  • السعال المزمن
  • تلف من إصابة أو عملية جراحية

العوامل التي تجهد الجسم وتسبب فتقًا:

  • كونك حامل، مما يضع ضغطًا على بطنك
  • الإمساك، مما يسبب لك التوتر عند وجود حركة الأمعاء
  • رفع الوزن الثقيل
  • السائل في البطن، أو الاستسقاء
  • زيادة الوزن فجأة
  • جراحة في المنطقة
  • السعال المستمر أو العطس

أكثر من يتعرض لخطر الفتق؟

تشمل العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالفتق ما يلي:

  • تاريخ شخصي أو عائلي للفتق
  • زيادة الوزن أو السمنة
  • سعال مزمن
  • الإمساك المزمن
  • التدخين، والذي يمكن أن تؤدي إلى السعال المزمن
  • يمكن للحالات مثل التليف الكيسي أن تزيد بشكل غير مباشر من خطر الإصابة بالفتق. التليف الكيسي يضعف وظيفة الرئتين، مما يسبب السعال المزمن.

ما هي أعراض الفتق؟

أكثر أعراض الفتق شيوعًا هو انتفاخ أو تورم في المنطقة المصابة. في حالة الفتق الإربي، قد تلاحظ وجود ورم على جانبي عظمة العانة.

من الأرجح أن تشعر بالفتق من خلال اللمس عندما تكون واقفًا أو منحنيًا أوعند السعال.

إذا كان طفلك يعاني من فتق، فقد تشعر بانتفاخه عند البكاء فقط. الانتفاخ هو عادة العرض الوحيدة لفتق السرة.

تشمل الأعراض الشائعة الأخرى للفتق الإربي:

ألم أو إزعاج في المنطقة المصابة (عادة أسفل البطن)، خاصة عند الانحناء أو السعال أو الرفع
ضعف أو ضغط أو شعور بالثقل في البطن
إحساس بالحرقة أو الغرغرة أو الألم في موقع الانتفاخ

تشمل الأعراض الأخرى لفتق الحجاب الحاجز ما يلي:

  • ارتداد الحمض، وهو عندما يتحرك حمض المعدة إلى الوراء في المريء مما يسبب إحساسًا حارقًا
  • ألم في الصدر
  • صعوبة في البلع
  • في بعض الحالات، لا يكون للفتق أي أعراض. قد لا تعرف أن لديك فتقًا إلا إذا ظهر خلال فحص جسدي أو طبي روتيني لمشكلة غير ذات صلة.

تشخيص الفتق

عادة ما يتم تشخيص الفتق الإربي أو السري من خلال الفحص البدني. قد يشعر طبيبك بالانتفاخ في البطن أو الفخذ الذي يصبح أكبر عند الوقوف أو السعال أو الإجهاد.

إذا كنت تعاني من فتق الحجاب الحاجز، فقد يشخص طبيبك بالأشعة السينية الباريوم أو التنظير.

أشعة الباريوم هي سلسلة من صور الأشعة السينية للجهاز الهضمي.

يتم تسجيل الصور بعد الانتهاء من شرب محلول سائل يحتوي على الباريوم، والذي يظهر جيدًا على صور الأشعة السينية.

يتضمن التنظير عملية ربط كاميرا صغيرة متصلة بأنبوب أسفل حلقك وإلى المريء والمعدة.

كلا الاختبارين يسمحان لطبيبك برؤية الموقع الداخلي لمعدتك.

إذا كان طفلك يعاني من فتق سري، فقد يقوم الطبيب بإجراء الموجات فوق الصوتية.

يستخدم الموجات فوق الصوتية موجات صوتية عالية التردد لإنشاء صورة للهياكل داخل الجسم.

خيارات علاج الفتق

يعتمد احتياجك للعلاج من عدمه على حجم فتقك وشدة الأعراض. طبيبك ببساطة يرصد الفتق الخاص بك عن المضاعفات المحتملة. تشمل خيارات علاج الفتق التغييرات في نمط الحياة أو الدواء أو الجراحة.

تغيير نمط الحياة

غالبًا ما تعالج التغييرات الغذائية أعراض فتق الحجاب الحاجز، ولكنها لن تجعل الفتق يزول.

تجنب الوجبات الكبيرة أو الثقيلة، لا تستلقي أو تنحني بعد الوجبة، والحفاظ على وزن الجسم في مجموعة صحية.

قد تساعد بعض التمارين في تقوية العضلات حول موقع الفتق، مما قد يقلل من بعض الأعراض.

ومع ذلك، يمكن أن تزيد التمارين التي تم إجراؤها بشكل غير صحيح من الضغط في تلك المنطقة وقد تؤدي في الواقع إلى زيادة فتق الفتق. من الأفضل مناقشة التدريبات التي يجب القيام بها مع طبيبك أو أخصائي العلاج الطبيعي.

إذا لم تقضي هذه التغييرات على إزعاجك، فقد تحتاج إلى عملية جراحية لتصحيح الفتق.

يمكنك أيضًا تحسين الأعراض عن طريق تجنب الأطعمة التي تسبب ارتداد الحموضة أو حرقة المعدة، مثل الأطعمة الغنية بالتوابل والأطعمة التي تعتمد على الطماطم.

بالإضافة إلى ذلك، يمكنك تجنب الحمض من خلال فقدان الوزن والتخلي عن السجائر.

أدوية

إذا كنت تعاني من فتق الحجاب الحاجز، فإن الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية والتي تقلل من حمض المعدة يمكن أن تخفف من إزعاجك وتحسن الأعراض. وتشمل هذه مضادات الحموضة وموانع مستقبلات H-2 ومثبطات مضخة البروتون.

العملية الجراحية

إذا كان فتقك أكبر أو يسبب ألمًا، فقد يقرر طبيبك أنه من الأفضل إجراء العملية.

قد يصلح الطبيب فتقك عن طريق خياطة الثقب الموجود في جدار البطن المغلق أثناء الجراحة.

يتم ذلك بشكل أكثر شيوعًا عن طريق ترصيع الفتحة بشبكة جراحية.

يمكن إصلاح الفتق إما عن طريق الجراحة المفتوحة أو بالمنظار.

تستخدم الجراحة بالمنظار كاميرا صغيرة ومعدات جراحية مصغرة لإصلاح الفتق باستخدام بضع شقوق صغيرة فقط. جراحة المنظار أقل ضررا على الأنسجة المحيطة.

تتطلب الجراحة المفتوحة عملية استرداد أطول.

قد لا تتمكن من الحركة بشكل طبيعي لمدة تصل إلى ستة أسابيع. الجراحة بالمنظار لها فترة نقاهة أقصر بكثير، لكن خطر تكرار فتقك أعلى.

بالإضافة إلى ذلك، ليست كل الفتق مناسب للإصلاح بالمنظار. وهذا يشمل الفتق حيث انتقل جزء من الأمعاء إلى كيس الصفن.

المضاعفات المحتملة للفتق

إذا تركت دون علاج، قد ينمو فتقك وتصبح أكثر إيلامًا. جزء من الأمعاء قد يصبح محاصراً في جدار البطن. هذا يمكن أن يعرقل الأمعاء ويسبب ألمًا شديدًا أو غثيانًا أو إمساكًا.

يمكن أن يؤدي الفتق غير المعالج أيضًا إلى زيادة الضغط على الأنسجة القريبة. هذا يمكن أن يسبب تورم وألم في المنطقة المحيطة.

إذا لم يحصل القسم المحاصر من أمعاءك على ما يكفي من تدفق الدم، يحدث الاختناق.

هذا يمكن أن يتسبب في إصابة الأنسجة المعوية أو موتها. فتق خانق يهدد الحياة ويتطلب رعاية طبية فورية.

الوقاية من الفتق ومنع حدوثه

لا يمكنك دائمًا منع ضعف العضلات الذي يسمح بحدوث فتق. ومع ذلك، يمكنك تقليل مقدار الضغط الذي تضعه على جسمك.

قد يساعدك ذلك على تجنب الفتق أو منع حدوث الفتق الموجود. نصائح الوقاية تشمل:

عدم التدخين
راجع طبيبك عندما تكون مريضًا لتجنب السعال المستمر
الحفاظ على وزن الجسم السليم
تجنب الإجهاد أثناء حركات الأمعاء أو التبول
رفع الأشياء مع ركبتيك وليس ظهرك
تجنب رفع الأثقال التي هي ثقيلة جدا بالنسبة لك

من المهم التعرف على العلامات المبكرة للفتق. الفتق غير المعالج لن يختفي من تلقاء نفسه.

مع تغييرات الرعاية الطبية المبكرة أو نمط الحياة، يمكنك تقليل آثار الفتق وتجنب المضاعفات التي تهدد الحياة مثل الخنق.

المصدر: https://www.healthline.com/health/hernia