الرئيسية > الحياة والمجتمع > القاء خطاب امام الناس
القاء خطاب امام الناس

القاء خطاب امام الناس

كثير من الناس يخشون التحدث في الأماكن العامة، ولكن سيكون من السهل التغلب على ذلك إذا كان لديك صبر وتصميم وثقة بالنفس.

الخوف من التحدث أمام الجمهور، هو أحد أكثر أنواع الرهاب شيوعًا. يمكن أن تقف أمام جمهور وتتحدث بينما تكون كل العيون عليك، إذا لم تتمكن من التحكم في أعصابك. فتفشل.

كيف تتغلب على التوتر عند القاء كلمة

الخطابة هي فن يصعب إتقانه، لكن تحسينه ليس سوى مسألة ممارسة. من المهم أن نفهم أعراض وأسباب الخوف من التحدث أمام الجمهور للعمل داخليا لتحسينها.

ما هي أعراض الخوف من التحدث أمام الجمهور

يستجيب كل شخص بشكل مختلف لضغط التحدث في الأماكن العامة. لذلك، من الضروري الانتباه إلى جميع العلامات. بشكل عام، يتجلى الخوف في الأعراض التالية:

  • تعرق
  • رعاش في اليدين والصوت
  • زيادة معدل ضربات القلب
  • ضيق التنفس
  • آلام المعدة
  • غثيان
  • السرعة المفرطة في التحدث
  • انسداد تام عندما يكون عقلك فارغًا

كيفية التغلب على التوتر عند القاء كلمة

عندما يبدأ الشخص في الشعور بأن جسمه بدأ يجمد وتعب حركته، هي دعوة للاستيقاظ عندما تشعر بالضغط أو التهديد.

غريزة بقاء الفرد تنشط آلية دفاعه وعندما يشعر بالذعر قد يشعر بالحاجة للهروب من الموقف المجهد.

أسباب التوتر عند القاء كلمة

  • عدم الأمان
  • الخبرات المؤلمة المرتبطة بالتحدث في الأماكن العامة
  • الخوف من الرفض
  • تدني احترام الذات

إذا كانت لدى شخص ما تجربة فاشلة حصلت في الأماكن العامة، فمن المحتمل أن تكون علامة نفسية. قد يتسبب ذلك في شعورك بالقمع إلى درجة الذعر أمام الجمهور.

كأفراد ذوي طبيعة اجتماعية، يسعى الأشخاص غالبًا إلى الحصول على موافقة وتعاطف الآخرين حتى يشعر بالرضا. بهذه الطريقة، الخوف من السخرية هو أمر يحدّهم عندما يعبرون عن أفكارهم ومشاعرهم.

ومع ذلك، يمكن التغلب على هذه المخاوف بالكثير من الصبر والعمل النفسي.

كيف تتغلب على التوتر عند القاء كلمة

أنها وظيفة فردية

  • حتى إذا تلقيت مساعدة من أفراد الأسرة ومعارفك للتغلب على مخاوفك، فأنت الوحيد الذي لديه القدرة على تغيير وضعك.
  • لمعرفة الموضوع بعمق وبشكل جيد للغاية للتعامل معه من الضروري أن تحضر وتدرس جيدا كما هو متوقع.
  • لا أحد يعرف الموضوع أفضل من المتكلم. ولا حتى الجمهور. لذلك، كلما تم التحكم في الموضوع، كلما شعرت بالأمان.
  • من المهم أيضًا معرفة الجمهور الذي وجه إليه الخطاب، والتفكير مثله وإعداد إجابات على أي أسئلة.
  • كلما عرفنا أكثر عن الجمهور، كلما كان التحدث والتفاعل معهم أسهل.
  • إن الأسلوب الجيد للتغلب على الخوف من التحدث أمام الجمهور هو الممارسة عدة مرات بصوت عالٍ.
  • بمساعدة مرآة أو أولياء أمور أو معارف، يمكن أن تكون هذه التقنية مفيدة للغاية لتحسين مهارات التحدث أمام الجمهور.

التنفس بعمق

  • إن ممارسة تمارين التنفس ستكون مساعدة كبيرة في السيطرة على الجسم والعقل في بداية التدخل العام.
  • يمكن أن تكون تمارين التأمل جزءًا من الروتين اليومي لتخفيف القلق.

إيلاء اهتمام خاص للغة الجسد

  • اعتماد الموقف الصحيح الذي يمنحك الثقة في الكلام سيحدث فرقًا كبيرًا للتعبير عن نفسك في الأماكن العامة.
  • على سبيل المثال، إرخاء الكتفين، والانتقال على المسرح أو بالقرب من الجمهور سيعطي إحساسًا أكبر بالأمان للمتكلم.

التفاعل مع الجمهور

  • على الرغم من صعوبة الأمر في البداية بسبب الخجل، فإن النظر إلى الناس في العين والتفاعل معهم سيعزز الثقة بالنفس للشخص الذي يتحدث.
  • بالنسبة للمبتدئين، يوصى بالبحث عن الأشخاص الذين يهتمون أكثر بالموضوع والذين يلهمون الأمان.
  • إذا ركزنا عليها، سيكون كل شيء أفضل بكثير.
  • الخوف من التحدث أمام الجمهور مشكلة طبيعية وتحدث مع الجميع.
  • العقل لديه القدرة على التغلب على المخاوف، وقرار السيطرة عليها ينتمي إلى كل شخص.