القنب

يعتبر القنب من النباتات القنبية ثنائية الفلقة و التي تنمو في منطقة جبال الهيمالايا، و الهند ، و الصين ، وانتشرت زراعة القنب خلال الحرب العالمية الثانية على نطاق واسع ، أما الان تعتبر زراعة القنب بسيطة ومفيدة وغير مكلفة بالمرة حيث أنها لا تحتاج الى مبيدات سواء للافات أو للأعشاب ولكنه يحتاج في زراعته الى ترخيص في معظم الدول نظرا لاثرها المخدر؛ ولقد عرفت بذور القنب منذ أقدم العصور في مجال الطب التقليدي – خاصة – في الهند القديمة وجائت الدراسات العلمية والأبحاث الحديثة مأكدة على ذلك خاصة في الطب التقلديدي وكمكمل غذائي، والان سوف نلقي الضوء على فوائد واستخدامات بذور القنب.

 

فوائد القنب

مصدر طبيعي للبروتين

يعتبر القنب مصدر هام للبروتين وذلك لاحتوائه على أكثر من 20 نوع مختلف من الأحماض الأمينية المختلفة مما يجعله بروتين كامل بالأضافة الي الزيوت والعناصر الأساسية المفيدة جدا لجسم الانسان و يمكنك عزيزي القارئ الاستفادة منه كمكمل غذائي يومي كمنتج بناتي عوضا عن المصدر الحيواني.

 

مصدر طبيعي للكالسيوم

تعتبر بذور القنب وحليب القنب مصدرا هاما للكالسيوم وذلك للحفاظ على سلامة العظام والأسنان وتجنب الاصابة بهشاشة العظام.

 

الجهاز الهضمي

تعتبر غذاء هام لمن يعاني من أمراض المعدة والأمعاء ،و تستخدم في علاج عسر الهضم والانتفاخ كمحفز للعصارة الصفراوية و أيضا في زيادة كفاءة امتصاص الغذاء.

 

مصدر للأوميغا 3

تنافس بذور القنب زيت السمك كمصدر للأوميغا 3 المفيد للقلب والأوعية الدموية، و حرق الدهون ، وتحسين حالة الدماغ ، و للعناية بالشعر و البشرة ، و الجهاز المناعي.

 

مضاد للألتهابات و مسكن للألم

يحتوي بذور القنب على مادة THC التي تقلل التهابات – خاصة – الألتهابات الروماتيزمية ، كما تعتبر بذور القنب مسكن قوي في تخفيف الالام المزمنة والام الأعصاب خاصة لمرضى الايدز.

 

محاربة الأمراض السرطانية

تحتوي بذور القنب على المركبات الفينولية ومضادات الاكسدة لتي يمكن أن تحارب أنواع عديدة من السرطان عن طريق القضاء على الجذور الحرة. كما تستخدم في علاج الاثار الجانبية للعلاج الكيمائي لمرضى السرطان والايدز مثل الغثيان ، والاكتئاب، والالام المزمنة، وفقدان الشهية حيث يعتبر فاتح للشهية مما يلعب دور هام في عملية التغلب على المرض و كمكمل غذائي.

 

علاج الجلوكوما او المياه الزرقاء

يعتبر تناول بذور القنب علاجا فعالا للجلوكوما، و الحفاظ على ضغط العين والحد من الاصابة بها خاصة لمرضى السكرى الأكثر عرضة للاصابة بالجلوكوما.

 

علاج للسمنة

يعتبر تناول بذور القنب علاجا فعالا للسمنة نظرا لانخفاض الصوديوم والسعرات الحرارية ، كما أنها تحتوى على البروتينات الكاملة اللازمة للجسم بالاضافة الى الألياف التى تؤدي الى الشعور بالشبع والامتلاء و تعمل على زيادة وتنشيط عملية الأيض ، و زيادة معدل الحرق و تسهيل عملية الهضم ، وحرق الدهون الثلاثية و الحفاظ على مستوى الكوليسترول في الدم ، و زيادة كفاءة امتصاص المواد الغذائية الهامة.

 

علاج الأنيميا

تحتوي بذور القنب على عنصر الحديد والذي بدوره يحافظ على مستوى الهيموجلوبين في الدم، و محاربة فقر الدم وما يصاحبه من أعراض جانبية كالارهاق و التعب و الاجهاد ،و ضيق التنفس تعزيز مناعة الجسم.

 

بناء العضلات

كمصدر للبروتين يتخدم لبناء العضلات وزيادة كثافتها و قوتها للقيام بالعديد من المهام المختلفة عامة، و للرياضيين خاصة.

 

استخدامات أخرى

يستخدم في علاج امراض القلب، والأرق لوجود الماغنيسيوم الذي يساعد على الاسترخاء ورفع هرمون الاسترخاء والسعادة ،وعلاج الاكتئاب والضغط النفسي ،واعراض سن الياس ،و الحيض و الولادة.

 

ويمكنك الاستفادة مما سبق باضافة بذور القنب الى طبقك اليومي كبديل للباستا و الأرز أو تناولها بمفردها.