الرئيسية الحمل والولادة مدة رضاعة الطفل
مدة رضاعة الطفل

مدة رضاعة الطفل

يتفق خبراء الصحة في جميع أنحاء العالم إلى حد كبير حول موعد وضع المبادئ التوجيهية للرضاعة الطبيعية.  فتوصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP) مثلا بالرضاعة الطبيعية حصريًا لمدة 6 أشهر، لكن يمكن أن تستمر الرضاعة الطبيعية طالما ترغب الأم والطفل. ما هي مدة رضاعة الطفل أثناء الرضاعة اليومية وما الموعد المناسب لفطام الطفل عن الرضاعة والاستكفاء بالطعام؟ تنشغل كل الأمهات بمعرفة مدة رضاعة الطفل فالرضاعة الطبيعية مهمة للطفل منذ اليوم الأول فالطفل الرضيع لا يستطيع أن يتناول الطعام إلا بعد شهور معينة ولكن ليس كل الطعام إلا بعد أن تبدأ أسنانه في النمو ويكون عمر الطفل الرضيع في ذلك الوقت من 9 شهور إلى عام. من نعمة الله علينا أن جعل حليب ثدي الأم غنى بكل الفيتامينات والمعادن والكالسيوم التي يحتاجها الرضيع منذ نعومة انامله ليسد جوعه ويكتمل نموه ولا يستطيع الطفل أن يستغنى عن حليب الأم إلا بعد أن تكتمل أسنان فكه وتصبح معدته جاهزة لهضم الطعام، عندما يبلغ عمر الطفل 6 شهور يستطيع أن يتناول العصائر الطبيعية الغير محلاه بالسكر والفاكهة والخضروات المسلوقة بجانب الرضاعة.
عندما يكرر الطفل مص ثدي أمه فإنه بذلك يحفز الرضاعة الطبيعية حيث ينشط هرمونات الحليب الموجودة في عروق الثدي مما يساعد على زيادة كمية وكثافة الحليب مما يغذى الطفل الرضيع لذلك لا تقلقي سيدتي في البداية إذا كان طفلك لا يرضع بشكل جيد فمع مرور الوقت سيتعلم الطفل الرضاعة الصحيحة وسوف تتقني الرضاعة الطبيعة لذلك تابعوا معنا في السطور القادمة لتتعرفوا على مدة الرضاعة الزمنية للطفل وكم من الشهور يحتاج الطفل للرضاعة من ثدى أمه حتى يتم فطامه بشكل صحيح.

مدة رضاعة الطفل في الرضعة الواحدة

تقوى الرضاعة العلاقة بين الأم وطفلها فالرضاعة تشعر الطفل بالحنان والأمان والراحة، تحمي الطفل من الأمراض، تحافظ على وزنه، تساعد على تكوين الأسنان بشكل صحيح وتزيد ذكاء الطفل وحتى يستفيد الطفل بالرضاعة يجب أن تكون مدة رضاعة الطفل ثلث ساعة أي 20 دقيقة ولكن تختلف مدة رضاعة الطفل في كل طفل عن الأخر فبعض الأطفال تكون مدة رضاعتها خمس دقائق، عشر دقائق أو 15 دقيقة ولكن الأهم هو عدم إبعاد الطفل عن الرضاعة إلا برغبة الطفل وإلا فأنك سوف تجدى الطفل يبكي باستمرار أو ينمو ببطء.

مدة رضاعة الطفل الكاملة

الرضاعة الطبيعية الكاملة: الرضاعة الطبيعية حصرياً هي الرضاعة الطبيعية الكاملة. وهذا يعني أن التغذية الوحيدة للطفل تأتي من الرضاعة في الثدي. لا يحصل الطفل المصاب بالرضاعة الحصرية على أي شيء إضافي يأكله أو يشربه كالحليب الصناعي أو الماء أو عصير الفواكه أو طعام الأطفال. يفضل الخبراء الإرضاع الحصري من الثدي كمصدر أساسي للتغذية لأول 4 إلى 6 أشهر من حياة طفلك على الأقل. لكن كما ذكرنا تستطيع السيدة الستمرار في ارضاع طفلها حتى يبلغ العامين اذا كانت قادرة على ذلك. وتتعجل بعض السيدات في فطام الطفل أي التوقف عن الرضاعة في عمر مبكر وربما يكون عمر الطفل شهور ولن يكمل السنة ولكن هل ذلك صحيح علمياً؟ إذا كانت مدة الرضاعة الكاملة مهمة للطفل فهي مهمة لصحة المرأة حيث تحميها من الأمراض السرطانية وكما أثبتت الدراسات الحديثة أن مدة الرضاعة الكاملة عامان فقد ذكر الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم منذ قرون عديدة قبل العلم الحديث آيات كثيرة توضح مدة الحمل وموعد الفطام المناسب للطفل والأم وهذه الآيات: “وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ” أي يفطم الطفل خلال عامين.
“وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا ” أي مدة الحمل والرضاعة 30 شهر وهنا فسرها أهل العلم على أن مدة حمل الطفل قد تكون ستة أشهر كاملة أي يولد الطفل في الشهر السابع والمتبقي من الثلاثين 24 شهر وهى فترة الرضاعة.
“وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ” أي مدة رضاعة الطفل حولين أي عامين كاملين ولكن لم يجعل الله تعالى مدة رضاعة الطفل عامان بالإجبار ولكن يجب أن يتشاور الأم والأب في اتخاذ هذا القرار لمصلحة الطفل. ومن الأسباب التي تجعل الأم لا تكمل مدة الرضاعة الطبيعية أو تكمل الرضاعة عن طريق إعطاء طفلها الحليب الصناعي ضعف جسد المرأة أو حدوث حمل أثناء الرضاعة. وتبدأ إضافة الأطعمة التكميلية عند إدخال طفلك لأول طعام صلب له بين 4 و 6 أشهر من العمر. حيث ينصحك طبيب طفلك متى وكيف يبدأ إضافة المواد الصلبة. غالبًا ما تتم تجربة الأطعمة مثل الفواكه والخضار المهروسة وحبوب الأطفال والوجبات الخفيفة المغذية المناسبة للعمر أولاً. لا تزال الرضاعة الطبيعية موصى بها ومفيدة لطفلك حتى بلوغه العامين، مع تقدم طفلك في السن، فلن يكون لبن الثدي وحده كافياً لتزويده بجميع التغذية التي يحتاجها جسمه أثناء نموه.