الرئيسية > الصحة > اهمية البروتين
اهمية البروتين

اهمية البروتين

تشير العديد من الدراسات إلى أن اتباع نظام غذائي عالي البروتين له فوائد كبيرة لفقدان الوزن والتمثيل الغذائي. معظم الناس يتناولون ما يكفي من البروتين لضمان عدم نقصه، ولكن البعض سيكونون أفضل حالا مع تناول كميات أكثر من البروتين. تشير العديد من الدراسات إلى أن اتباع نظام غذائي عالي البروتين له فوائد صحية كبيرة خاصة لصحة العظام النمو الصحيح وفقدان الوزن والتمثيل الغذائي.

10 أسباب توضح اهمية البروتين

آثار الدهون والكربوهيدرات على الصحة مثيرة للجدل لكن لاأحد يختلف على اهمية البروتين الصحية:

يقلل من الشهية

المغذيات الكبيرة الثلاثة: الدهون والكربوهيدرات والبروتينات تؤثر على جسمك بطرق مختلفة. تشير الدراسات إلى أن البروتين هو الأكثر أهمية. يساعدك على الشعور بالشبع بتناول أقل للطعام. هذا يرجع جزئيا إلى حقيقة أن البروتين يقلل من مستوى هرمون الجريلين وهو هرمون الجوع. كما أنه يزيد من مستويات الببتيد YY وهو الهرمون الذي يجعلك تشعر بالشبع. هذه الآثار على الشهية قد تكون قوية. في إحدى الدراسات، زادت نسبة تناول البروتين من 15٪ إلى 30٪ من السعرات الحرارية، مما جعل النساء ذوات الوزن الزائد يأكلن 441 سعرة حرارية أقل يوميًا دون تقييد أي شيء عمداً.

يزيد من كتلة العضلات والقوة

البروتين هو لبنة بناء العضلات. لذلك، تناول كميات كافية من البروتين يساعد الجسم على الحفاظ على كتلة العضلات ويعزز نمو العضلات أثناء ممارسة الرياضة. تشير العديد من الدراسات إلى أن تناول بروتينات متعددة يمكن أن يساعد في زيادة كتلة العضلات وفي قوتها.

البروتين جيد للعظام

فكرة أن البروتين معظمه من الحيوانات وهو أمر سيء للعظام. يعتمد هذا على فكرة أن البروتين يزيد المعدل الحمضي في الجسم، مما يؤدي إلى ترشيح الكالسيوم من العظام لتحييد الأحماض، معظم الدراسات طويلة الأجل تظهر أن البروتين، بما في ذلك الحيوانات، لها فوائد كبيرة على صحة العظام.

يقلل من الرغبة في تناول الوجبات الخفيفة المسائية

الشعور بالحنين مختلف عن الشعور بالجوع العادي. ليس الجسم فقط هو الذي يحتاج إلى الطاقة أو المواد الغذائية، بل كذلك المخ. يمكن أن يكون من الصعب للغاية السيطرة على الرغبة الشديدة بتناول الطعام. واحدة من أفضل طرق الوقاية هي زيادة تناول البروتين. أظهرت دراسة أجريت على الرجال الذين يعانون من زيادة الوزن أن الزيادة في البروتين إلى 25 ٪ من السعرات الحرارية، قللت من الرغبة الشديدة بتناول الطعام بنسبة 60 ٪ والرغبة في تناول الوجبات الخفيفة في الليل بمقدار النصف.

يقوي الأيض ويزيد من حرق الدهون

الغذاء يمكن أن يعزز التمثيل الغذائي لفترة قصيرة. وذلك لأن الجسم يستخدم السعرات الحرارية لهضم الطعام والاستفادة من المواد الغذائية من الطعام. يشار إلى هذا باسم التأثير الحراري للغذاء. ولكن ليست جميع الأطعمة هي نفسها في هذا الصدد، يكون للبروتين تأثير حراري أعلى بكثير من الدهون أو الكربوهيدرات – 20-35 ٪ مقارنة مع 5-15 ٪. تبين أن تناول البروتين المرتفع يعزز عملية الأيض بشكل كبير ويزيد من عدد السعرات الحرارية التي تحرقها. هذا قد يصل إلى 80-100 من السعرات الحرارية التي يتم حرقها كل يوم.

يقلل من ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم هو سبب مهم للنوبات القلبية والسكتات الدماغية واعتلال الكلية المزمن. من المثير للاهتمام، فقد تبين أن تناول البروتين بانتظام مفيد لخفض ضغط الدم. خفض البروتين الزائد ضغط الدم الانقباضي بمقدار 1.76 ملم زئبق في المتوسط ​​وضغط الدم الانبساطي بمقدار 1.15 ملم زئبق.

اهمية البروتين الصحية

تشكل البروتينات هيكل جسمنا الجميل بما في ذلك العضلات والجلد والأنسجة العضوية والشعر والأظافر. يساعد في إنشاء إنزيمات تنظم عملية التمثيل الغذائي، إنتاج الهرمونات، الأجسام المضادة، الناقلات العصبية ونمو وإصلاح الخلايا.

يساعد في الحفاظ على فقدان الوزن

اتباع نظام غذائي غني بالبروتين يقوي عملية الأيض ويؤدي إلى انخفاض تلقائي في السعرات الحرارية، يميل الكثير من الأشخاص الذين يزيدون من تناول البروتين إلى إنقاص الوزن على الفور تقريبًا. وجدت إحدى الدراسات أن النساء ذوات الوزن الزائد اللائي تناولن 30٪ من السعرات الحرارية من البروتين فقدن 5 أرطال في 12 أسبوعًا – رغم أنهن لم يقيدن نظامهن الغذائي عمداً. وفي دراسة استمرت 12 شهرًا على 130 شخصًا يعانون من زيادة الوزن، اتبعوا نظامًا غذائيًا مقيّدًا للسعرات الحرارية، فقدت المجموعة الغنية بالبروتين نسبة دهون الجسم بنسبة 53٪ مقارنة بمجموعة البروتينات الطبيعية التي تستهلك نفس عدد السعرات الحرارية. بالطبع، فقدان الوزن هو مجرد بداية. الحفاظ على فقدان الوزن هو تحد أكبر بكثير لمعظم الناس. تبين أن زيادة معتدلة في تناول البروتين تساعد في الحفاظ على الوزن. في إحدى الدراسات، تؤدي الزيادة في البروتين من 15 ٪ إلى 18 ٪ من السعرات الحرارية إلى تقليل الوزن الذي يتم استعادته عن طريق النظام الغذائي بنسبة 50 ٪.

كثرة البروتين لايضر الكلى

يعتقد الكثير من الناس عن طريق الخطأ أن تناول نسبة عالية من البروتين يؤذي الكلى. صحيح أن الحد من تناول البروتين قد يفيد الأشخاص الذين يعانون من مرض كلوي موجود مسبقًا. هذا أمر بالغ الأهمية، حيث يمكن أن تصبح مشاكل الكلى خطيرة للغاية، في حين أن تناول نسبة عالية من البروتين يمكن أن يضر الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلى، فإنه لا يؤثر على الأشخاص الذين يعانون من الكلى السليمة. وتبرز العديد من الدراسات أن الوجبات الغنية بالبروتين ليس لها أي آثار ضارة على الأشخاص الذين لا يعانون من أمراض الكلى.

يساعد الجسم على إصلاحه بعد الإصابة

يمكن أن يساعد البروتين الجسم على التعافي من الإصابات، لأن البروتينات هي اللبنات الأساسية للأنسجة والأعضاء. أظهرت العديد من الدراسات أن تناول المزيد من البروتين بعد الإصابة يمكن أن يساعد في تسريع عملية الشفاء.