الرئيسية تغذية فوائد الموز
فوائد الموز

فوائد الموز

الموز من أكثر الفواكه شعبية في العالم. استهلاكها يوميا يمكن أن يساعد في تقليل ضغط الدم ومخاطر الإصابة بالسرطان والربو. يحتل الموز المرتبة الرابعة بين المحاصيل الغذائية العالمية ذات القيمة النقدية. مع استهلاك العالم بأسره للكثير من الموز، ليس من المستغرب أن يسأل الكثير عن فوائد الموز. تبحث هذه المقال الفوائد المحتملة التي يتمتع بها الموز من أجل صحة الإنسان، وكذلك المخاطر المحتملة المرتبطة به.

فوائد الموز الصحية

  • انخفاض كمية الصوديوم ضروري لخفض ضغط الدم، ومع ذلك قد يكون زيادة تناول البوتاسيوم بنفس القدر من الأهمية بسبب توسع الأوعية التي يسببها. ووفقًا لدراسة امريكية، فإن أقل من 2٪ من البالغين في الولايات المتحدة يتناولون الكمية اليومية الموصى بها والبالغة 4.700 مجم، أيضا يرتبط تناول البوتاسيوم بنسة عالية مع انخفاض خطر الموت 20 ٪ مع جميع الأسباب.
  • وجدت دراسة أجرتها الكلية الملكية في لندن أن الأطفال الذين يتناولون موزة يومياً لديهم فرصة أقل بنسبة 34٪ للإصابة بالربو.
  • يقلل استهلاك الموز والبرتقال وعصير البرتقال خلال العامين الأولين من خطر الإصابة بسرطان الدم لدى الأطفال. كمصدر جيد لفيتامين (ج)، يمكن أن يساعد الموز على محاربة تكوين الجذور الحرة المعروفة بأنها تسبب السرطان. ويرتبط زيادة تناول الألياف من الفواكه والخضروات، مثل الموز، مع انخفاض خطر الاصابة بسرطان القولون.
  • محتوى الموز من الألياف والبوتاسيوم وفيتامين ج و ب6 يدعم صحة القلب. زيادة تناول البوتاسيوم جنبا إلى جنب مع تناقص تناول الصوديوم هو أهم تغيير غذائي يمكن أن يقوم به الشخص للحد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • في دراسة واحدة، الذين يتناولون 4 ملغم بوتاسيوم يوميا لديهم مخاطر أقل 49٪ من الوفيات الناجمة عن أمراض نقص تروية القلب مقارنة مع تلك الاستهلاك الأقل من البوتاسيوم (حوالي 1000 ملغ يوميا). ويرتبط أيضا ارتفاع البوتاسيوم مع انخفاض مخاطر السكتة الدماغية، وحماية ضد فقدان كتلة العضلات، والحفاظ على كثافة العظام والحد من تشكيل حصوات الكلى.
  • أظهرت الدراسات أن المصابون بالنوع الأول من مرض السكري ويتناولون نسبة عالية من الألياف يتمتعون بانخفاض مستويات السكر في الدم. أما النوع 2 مريض السكري يمكن أن يكون التحسن في السكر، والدهون والانسولين في الدم. اذا اكل القليل من ​​الموز يوفر حوالي 3 جرام من الألياف.
  • يوصى ببعض الأطعمة، مثل صلصة التفاح والموز لعلاج الإسهال. وهو جزء من النهج المعروف باسم نظام غذائي BRAT (من الأحرف الأولى للكلمات والموز، والأرز، وعصير التفاح). يتم فقدان الإلكتروليتات، مثل البوتاسيوم بكميات كبيرة أثناء الإسهال ويمكن أن يجعل المرضى يشعرون بالضعف. يمكن أن يحل الموز محل المغذيات المفقودة. يساعد الموز أيضًا على تعزيز انتظام حركة الأمعاء.
  • يحتوي الموز على تريبتوفان، وهو حمض أميني يلعب دورًا هاما في الحفاظ على الذاكرة وتحسين المزاج.
  • الموز غني بمعدن يسمى البوتاسيوم. هذا المعدن مهم لأنه يساعد على الحفاظ على مستويات السوائل في الجسم وينظم حركة العناصر الغذائية والسموم من وإلى الخلايا. كما يساعد البوتاسيوم على الاحتفاظ بمرونة العضلات. وكذلك الخلايا العصبية للاستجابة للمؤثرات الخارجية والأوامر الدماغية. يحافظ على نبض القلب بوتيرة جيدة ويمكن أن يقلل من تأثير الصوديوم على ضغط الدم. يمكن أن يقلل البوتاسيوم من خطر تكوين حصوات الكلى. وفي المقابل، تضمن الكليتان الصحيتان الاحتفاظ بالكمية الصحيحة من البوتاسيوم في الجسم. يحتوي الموز متوسط ​​الحجم على 422 ملليغرام من البوتاسيوم.

القيمة الغذائية للموز

يعتقد أن حجم الموز تقريبا يبلغ حوالي 126 جرامًا. هذه الكمية تحتوي على:

  • 110 سعرة حرارية
  • 30 غراما من الكربوهيدرات
  • 1 غرام من البروتين
  • الموز بطبيعة الحال خالي من الدهون والكولسترول والصوديوم. يوفر الموز مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن:
  • فيتامين ب 6: 0.5 ملغ
  • المنغنيز: 0.3 ملغ
  • فيتامين ج: 9 ملغ
  • البوتاسيوم: 450 ملغ
  • الألياف الغذائية: 3g
  • البروتين: 1 غرام
  • المغنيسيوم: 34 ملغ
  • حمض الفوليك: 25.0 ميكروغرام
  • ريبوفلافين: 0.1 ملغ
  • النياسين: 0.8 ملغ
  • فيتامين أ: 81 وحدة دولية
  • الحديد: 0.3 ملغ
  • كمية البوتاسيوم الموصى بها للبالغين هي 4،700 ملليغرام في اليوم.

مخاطر محتملة لتناول الموز بكثرة

  • حاصرات بيتا، وهي نوع من المسكنات التي توصف عادة لمرض القلب، قد يزيد من مستوى البوتاسيوم في الدم. يجب استهلاك الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من البوتاسيوم، مثل الموز، باعتدال عند تناول حاصرات بيتا.
  • استهلاك الكثير من البوتاسيوم يمكن أن يكون ضارًا لأولئك الذين يعانون من ضعف في عمل الكليتين. إذا لم تكن الكلى قادرة على إزالة البوتاسيوم الزائد من الدم، فمن الممكن أن يتراكم البوتاسيوم في الجسم ويمكن أن يكون قاتلا.
  • تنبيه: إذا كان لديك أي مشاكل مع الكلى والقلب وارتفاع ضغط الدم أو تأخذ أي دواء، تحدث مع طبيبك حول  عدد الموز الذي يمكنك أن تأخذ كل يوم.
  • بعض الناس قد يكون لديهم حساسية من الموز. إذا كان الشخص المصاب بحساسية من الموز عند أكل الموز فقد يعاني من أعراض في الفم والحلق مثل الحكة، والتورم والأزيز.
  • يمكن أن يسبب الموز الصداع النصفي لدى بعض الناس. ينصح الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي في الغالب بعدم استهلاك أكثر من نصف موزة يوميًا.
  • يحتوي الموز أيضًا على العديد من الألياف. استهلاك الكثير من الألياف يمكن أن يؤدي إلى الانتفاخ والغازات وتشنجات في المعدة.