رجيم الماء

يعتبر الماء المكون الرئيسي في جسم الإنسان، بحيث يمثل حوالي 60 بالمئة من كتلة الجسم و 90 بالمئة من الدم. كما يعتبر من أهم مكونات النظام الغذائي لما له من فضل على توازن الجسم والحفاظ عليه من الجفاف (Dehydratation) ، بحيث يمد الجسم بالطاقة اللازمة دون إضافة سعرات حرارية، وهاته هي الميزة الكبرى للماء، لذا يتم إدراجه في جميع أنظمة الحميات الغذائية لفقدان الوزن. سنتعرف في هذا الملف على إحدى هاته الأنظمة والذي يصطلح عليه رجيم الماء.

 

تعريف رجيم الماء

أضحت السمنة ظاهرة شائعة في جميع الأوساط، وأصبحت رشاقة الجسم هوسا يشغل النساء والرجال. فأصبح الناس يحبذون الطرق السريعة لخسارة الوزن والحصول على النتائج في أسرع وقت، متناسين الحل الأول والأخير الذي يكمن في اتباع نظام صحي على فترات طويلة. هذا لا يمنع من اللجوء إلى بعض الحميات السريعة مع وجوب التقيد بكل الشروط اللازمة لتجنب أية مضاعفات قد تترتب عن هاته الحمية.

ويعتبر رجيم الماء من بين هاته الطرق السريعة، والتي تتمثل في استهلاك الماء البارد بكميات كبيرة يتم مضاعفتها تدريجيا، مع اتباع نظام غذائي صحي لا يتسم بالإفراط، وذلك من أجل الحصول على سعرات حرارية لا تقل عن 500 سعرة حرارية ولا تتجاوز 800 س ح. ويرجح استعمال الماء البارد في هاته الحمية لأنه يجبر الجسم على تكييفه مع حرارة الجسم، وتحتاج هاته العملية إلى طاقة ينتج عنها إحراق السعرات الحرارية وبالتالي خسارة الوزن.

أما بخصوص الطريقة المفصلة عن كمية الماء وأنواع الأطباق التي يتم تناولها في هاته الحمية، نقترح عليكم في هذا الملف نظاما فعالا تظهر نتائجه بعد أسبوع واحد فقط إذا تم التقيد بجميع الشروط.

 

فوائد الماء

  • دائما ما ينصح خبراء التغذية والحمية بشرب كميات كبيرة من الماء رغبة في إنقاص الوزن بشكل فعال، لكن لماذا الماء بالتحديد؟ وكيف يساهم الماء في عملية التخسيس؟
  • يعمل الماء على حرق الدهون المتراكمة في الجسم ويعزز عملية التمثيل الغذائي أو ما بما يعرف ب Metabolism وهي
  • قدرة الجسم على حرق السعرات الحرارية، أو بعبارة أخرى تحسين معدل الأيض.
  • يمكن الماء الجسم من القيام بجميع الوظائف الحيوية وتحسينها، وتنشيط الخلايا والعضلات.
  • شرب الماء بكمية كافية يساعد على إدرار البول والتخلص من السموم العالقة بالجسم.
  • يقي الماء الجسم من الجفاف، ويمده بالطاقة اللازمة التي تمكنه من ممارسة الرياضة بفاعلية
  • يحافظ على نظارة البشرة ورطوبة الجسم

 

طريقة عمل رجيم الماء

كمية الماء

  • يحبذ شرب كوبين كبيرين صباحا على معدة فارغة، وانتظار مدة لا تقل عن 45 دقيقة لتناول وجبة الفطور. وذلك لتزويد الإحساس بالشبع وبالتالي تناول كميات أقل من الطعام.
  • يعاود استعمال نفس الطريقة قبل جميع الوجبات حتى الوصول إلى معدل 10 أكواب في نهاية اليوم، وهنا من يفضل استعمال الماء الدافئ وهناك من يفضل استعماله باردا. وكلاهما يعتبر فعالا في إنقاص الوزن.
  • بحيث إن الماء الدافئ يعطي إحساسا فوريا بالشبع ويقلل من الشهية، والماء البارد يجبر الجسم على استعمال طاقة لتدفئته وبالتالي يساهم في حرق السعرات الحرارية.

 

البرنامج المقترح لرجيم الماء

اليوم الأول

  • وجبة الفطور: كوبان من الماء على معدة فارفة والانتظار حوالي نصف ساعة إلى خمس وأربعين دقيقة ثم تناول : قطعة من الخبز المحمص مع مشروب ساخن بدون سكر وفاكهة
  • ما بين الوجبات: تناول تفاحة أو عصير كرافس مع شرب كوب أو كوبين من الماء
  • وجبة الغذا:  كوبان من الماء + شريحة من السمك أو الدجاج مع سلطة خضراء وخضار مع الحرص على تقليل الكمية وعدم تناول الطعام بسرعة.
  • فترة ا لمساء: تناول تفاحة مع شرب الماء. بالإمكان تناول عصير طبيعي كبديل عن الماء
    وجبة العشاء: كوبين من الماء + شريحة من السمك وبعض الخضار

اليوم الثاني

  • الاستمرار على نفس الوتيرة مع زيادة نسبية في كمية الماء المستهلكة مع إمكانية إدخال طبق صغير من الأرز في وجبة الغذاء وإضافة سلطة الفواكه، واستبدال التفاح بتناول الخضروات النيئة والغير المسلوقة لأنها ذات قيمة .
  • استهلاك العصائر كعصير الكرافس والبطيخ، مع إمكانية إدخال بعض النشويات.
  • مقاومة الجوع بالماء.

اليوم الثالث

  • يمكن اعتماد نفس برنامج اليوم الثاني مع الاستمرار في تناول الفواكه والخضراوات بكميات متاحة على أن تكون الخضراوات نيئة أو مسلوقة ولكن بدون ملح.
  • ابتداءا من هذا اليوم، تبدأ ملاحظة بعض التغيرات التي طرأت على الجسم نتيجة للرجيم، منها نظارة البشرة ورطوبتها، الإحساس بالحيوية والنشاط نتيجة تحسن عمل الكلى وطرد السموم.

اليوم الرابع

  • تبدأ خسارة الوزن من اليوم الرابع، وتكون من 2 إلى 3 كيلوغرام، هنا يجب الاستمرار في شرب 8 أكواب على الأقل كل يوم، كما يمكن استبدال الخضار ببعض المواد ذات القيمة الغذائية العالية كالموز والحليب، و ذلك لتفادي أن تكون خسارة الوزن ناتجة عن فقدان الجسم للسوائل وتراجع حجم العضلات عوض خسارة الدهون.
  • كما يجب التركيز على تقليل الحصص الغذائية وشرب الماء قدر المستطاع. ابتداءا من هذا اليوم يبدأ الشعور بالتعود على هذا النظام ويتناقص الإحساس بالجوع.

اليوم الخامس

  • يجيب في هذا اليوم شرب ما لا يقل عن 10 أكواب من الماء على جميع فترات النهار، مع إمكانية إدخال بعض المواد الغذائية في حالة الإحساس بالإرهاق أو الإجهاد كقطعة من اللحم مثلا أو بعض من السمك المشوي، وذلك لضمان القدرة على الاستمرار في هاته الحمية، والوصول إلى النتائج المرجوة في غضون أسبوع دون إلحاق الضرر بوظائف الجسم الحيوية.

اليوم السادس

  • إذا تم الالتزام بجميع قواعد هاته الحمية السريعة وشروطها التي سنتطرق إليها بالتفصيل في الفقرة القادمة، يتم فقدان ما يقارب خمس كيلوغرامات في اليوم السادس. هنا يمكن الحسم إذا ما كان هذا الريجيم سيتسمر إلى أسبوع آخر أو سيتم الرجوع إلى النظام القديم مع التقيد بشروط محددة.

 

شروط رجيم الماء

  • الابتعاد تماما عن تناول الأطعمة الدسمة والغنية بالدهون والسعرات الحرارية
  • الابتعاد عن المشروبات الغازية والمحلات ظنا أنها تمد الجسم بالطاقة والرطوبة
  • إعادة تنظيم نمط العيش وتنظيم مواعيد الأكل والنوم والاستيقاظ
  • يجب احترام كمية الماء المحدد شربها لكل يوم، فلا يتم شرب نصف الكمية مثلا على أن يتم تعويضها في اليوم الموالي
  • اجراء فحوصات طبية مسبقة لتجنب حدوث أي مشاكل صحية
  • توقيف الرجيم على الفور في حالة الإحساس بالإجهاد والتعب
  • الاستمرار على نظام صحي ومتوازن للحفاظ على النتائج المحققة وعدم السقوط فيما يعرف ب رجيم اليويو أو تأثير اليويو (YOYO DIET).

 

تأثــــــــير اليويو

رجيم أو تأثير اليويو هو عبارة عن أنظمة عشوائية لخسارة الوزن تعتمد على اتباع حمية قاسية وغير متوازنة يتم من خلالها حذف الوجبات الأساسية أو الانقطاع عنها تماما مع تعويضها بمكون واحد طيلة مدة معينة كالماء أو التفاح مثلا. فيفقد الجسم بسرعة بعض الكيلوغرامات، تكون أغلبيتها من الماء والكتلة العضلية. حينها يبدأ الجسم بمقاومة هذا النوع من الحميات لأنها لا تمده بأي سعرات حرارية والتي تعتبر بمثابة وقود للجسم، وذلك لكي يحافظ على مخزونه منها، فتصبح عملية التمثيل الغذائي بطيئة جدا، ويستحيل فقدان الوزن بعدها رغم الاستمرار في الحمية القاسية ، ليصاب الشخص ببعض من الإحباط وفقدان الأمل، فيعود إلى عاداته القديمة، فيبدأ الجسم باسترداد الوزن كله، وأحيانا يتم استرجاع أكثر من الوزن السابق. لهذا تم تسمية هاته الظاهرة باليويو، لأن الوزن يذهب ثم يرتد ويعود من جديد تماما كما في لعبة اليويو.

 

الآثار الجانبية لرجيم الماء

اذا ما لم يتم الالتزام بالشروط والقواعد في رجيم اليويو، تنتج عن ذلك مضاعفات خطيرة نذكر منها:

  • يتم حرمان الجسم من النشويات والبروتينات فيحدث تقلص في حجم العضل. التي تحافظ على الصحة والوزن.
  • الشعور بالإجهاد والتعب نتيجة فقدان السعرات الحرارية وعدم القدرة على مزاولة النشاطات اليومية بطريقة عادية.
  • فقدان الوزن في مدة سريعة وبطريقة مفاجئة تضاعف خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين، إضافة إلى أمراض ارتفاع ضغط الدم.
  • نقص في العناصر الغذائية لأن الحمية القاسية لا تمد الجسم بها مما يؤدي إلى فقر الدم ونقص الفيتامينات.
  • يمكن لحمية الماء أن تتلاعب بمستويات الكوليستيرول في الدم، خصوصا اذا تم بعدها الاعتماد على عدة حميات بطريقة عشوائية.
  • التسبب بفشل عملية التمثيل الغذائي فتهبط معدلات الحرق استعداد لأية حمية قد تداهمه في أي وقت.

 

ماذا بعد خسارة الوزن؟

لكي يتم الحفاظ على النتائج المحققة، يجب التخطيط لما بعد الحمية لتفادي السقوط في تأثير اليويو، ولهذا الغرض نقترح النصائح التالية:

  • الموازنة بين مستويات الطاقة: أي محاولة التوفيق بين السعرات الحرارية التي يمكن استهلاكها مع السعرات الحرارية التي يتم حرقها من الجسم.
  • الابتعاد عن كل العادات السيئة التي يمكن أن تعيد الوزن والدهون إلى الجسم كالأكل بين الوجبات، أو استهلاك المواد المصنعة الغنية بالسكريات والدهون المشبعة، مع محاولة استبدالها بمواد طبيعية كالفوشار بدل الشيبس أو العصائر الطبيعية بدل المعلبة، أو الفواكه بدل الحلوى المصنعة.
  • عويد النفس على كميات قليلة من الطعام ذات قيمة غذائية عالية وذلك باستخدام أطباق أصغر
  • ممارسة التمارين الرياضية أو النشاط البدني بانتظام.
  • عدم الانسياق وراء العناوين الرنانة والتجارب السريعة في فقدان الوزن، بل يجب التريث والتحلي بالصبر لأن أغلبها تكون موجهة بغرض التسويق لمنتج ما.

 

وأنت هل جربت رجيم الماء؟ شاركنا بتجربتك واقتراحاتك